بمشاركة المئات، حركة مقاتلون من اجل السلام تنظم قافلة للمياه في التواني جنوب الخليل

بمشاركة المئات، حركة مقاتلون من اجل السلام تنظم قافلة للمياه في التواني جنوب الخليل

نظمت حركة مقاتلون من اجل السلام يوم السبت 02.10.2021 في قرية التواني جنوب محافظة الخليل مسيرة جماهيرية حاشدة بمشاركة المئات من النشطاء الفلسطينيين والإسرائيليين بالإضافة لوزراء فلسطينيين و أعضاء كنيست للمطالبة بحقوق المياه الفلسطينية المسلوبة من قبل الاحتلال ومستوطنيه.

شارك من الجانب الفلسطيني كل من وليد عساف رئيس هيئة الجدار والاستيطان والدكتور صبري صيدم وزير التربية والتعليم الفلسطيني السابق. ومن الجانب الإسرائيلي شارك كل من عضوي الكنيست عوفر كاسيف وموشي راز

انطلقت المسيرة من قرية التواني وصولا الى قرية المفقرة المجاورة حيث رفع المشاركون لافتات منددة بالاحتلال والاستيطان ومطالبين بحقوق الفلسطينيين بالمياه التي يسرقها الاحتلال ومستوطنيه.

وتحدث ادم ربيع منسق الحملة في حركة مقاتلون من اجل السلام ” مسيرة اليوم هي جزء من حملة #المياه_حق التي أطلقتها حركة مقاتلون من اجل السلام بالتعاون مع لجنة الحماية والصمود في مسافر يطا والتي تهدف لزيادة الوعي الدولي بعنصرية الاحتلال في توزيع المياه على الفلسطينيين فيما يعرف بمناطق (ج) من الضفة الغربية.”  وأضاف ” مستمرين في حملتنا مع شركائنا حتى ينال أهلنا في مسافر يطا حقوقهم المشروعة.”

بدورة تحدث عضو الكنيسة عوفر كاسيف النائب عن القائمة المشتركة قائلا ” إنه لشرف عظيم لي أن أكون بينكم ، مئات الأشخاص الذين أتوا إلى هنا للوقوف مع إخوتنا وأخواتنا الفلسطينيين الذين يعانون كل يوم، كل ساعة من ظلم الاحتلال، والمستوطنين الإرهابيين، الذين يدعمهم جيش الاحتلال. نحن هنا، المئات، يهود وفلسطينيون معًا. جئنا لنقول لا. لا للاحتلال نعم للعدالة والحرية.”

خلال الأسبوع المنصرم هاجم المستوطنون قرية المفقرة وقاموا بالاعتداء على منازل المواطنين بدعم من قوات الاحتلال مما أدى الى عدة إصابات من بينهم طفل في الثامنة من عمره.

الاحتلال الإسرائيلي يسيطر على أكثر من 95% من الآبار الطبيعية للمياه في الضفة الغربية، فيما يتمتع المستوطنون الإسرائيليين بمياه جارية على مدار العام، ويعاني الفلسطينيون في تلك المناطق من انقطاع بالمياه يصل الى 150 يوم خلال العام الواحد، وأيضا يمنع الاحتلال الفلسطينيين في مناطق ج من بناء او تطوير أي آبار مياه وشبكات توزيع خاصة بهم.

 

حملة المياه مستمرة للمطالبة بالحقوق الفلسطينية وتجنيد الدعم الدولي لنيل تلك الحقوق المشروعة. تابعونا عبر الهاشتاغ لتصلكم اخبار الحملة وفعالياتها.

فيديو النشاط على اليوتيوب

مشاهدة البوم التصوير

اترك تعليقاً