زيارة تضامنية لدعم صمود عائلة فلسطينية من سعير

زيارة تضامنية لدعم صمود عائلة فلسطينية من سعير

نظمت مجموعة بيت لحم في حركة مقاتلون من اجل السلام زيارة ميدانية لعائلة الحاج محمد الشلالدة (ابو جمال) من منطقة القانوب شرق بلدة سعير جنوبي الضفة الغربية لدعم صموده في وجهه الاعتداءات المتكررة للمستوطنين.

ويعيش الحاج محمد على ارضه منذ عشرات السنين لكن منذ قيام المستوطنين والاحتلال ببناء مستوطنة أسفر قرب ارضه و هو يتعرض لشتى أنواع التنكيل.

وأوضح الحاج محمد ” نحن هنا منذ عشرات السنين، نربي المواشي ونرعاها، و نعتاش على ذلك. اعتداءات المستوطنين مستمرة، حيث يقومون بضربنا اثناء نومنا، ويلقون الحجارة، ويهدمون ما نقوم ببنائه، وكانت اخر اعتداءاتهم قبل عدة أيام حيث قاموا بضربي وانا نائم امام المنزل”
وقام نشطاء المقاتلون بتقديم السياج الحديدي وخزان لحفظ المياه وبعض المساعدات العينية لدعم صمود تلك العائلة الفلسطينية في وجهة التغول الاستيطاني للاحتلال الإسرائيلي.

وتسعى حركة مقاتلون من اجل السلام لدعم المزارعين ومربي المواشي الفلسطينيين في المناطق التي يقوم المستوطنون باستهدافهم فيها لدعم صمودهم ومنع تهجيرهم من اراضيهم من قبل الاحتلال الإسرائيلي ومستوطنيه.

اترك تعليقاً