نشطاء الحركة يساهمون بحماية أرض مهددة من الاحتلال

نشطاء الحركة يساهمون بحماية أرض مهددة من الاحتلال

قام نشطاء حركة مقاتلون من أجل السلام، من مجموعة بيت لحم، ببناء سياج حول أرض المواطن رياض صلاح من بلدة الخضر جنوب بيت لحم لحمايتها من المصادرة من قبل الاحتلال الإسرائيلي.

ارض المزارع رياض وعائلته تقع في منطقة خربة القسيس جنوب الخضر المحاذية للشارع الاستيطاني رقم 60. منذ بداية العام المنصرم أقدم الاحتلال على البدء بتوسيع الشارع ومصادرة مئات الدونمات من أراضي المزارعين الفلسطينيين وما لم يتم مصادرته أصبح من الصعب الوصول اليه بسبب أعمال شق الشارع من ضمنها ارض المواطن رياض

رياض صلاح من بلدة الخضر

خلال اليوم قام نشطاء الحركة على تثبيت العوارض الحديدية ومن ثم المباشرة بمد السياج الحديدي حول الارض المستهدفة من أجل حماية أشجار الزيتون وكروم العنب من السرقات المتكررة من قبل المستوطنين. لقد حاول المواطن رياض إقامة السياج حول أرضه عدة مرات لكن تم منعه من قبل الاحتلال بحجة العمل بالشارع الاستيطاني تمهيدا لمصادرة ارضه.

لمزيد من الصور

شاهد تصوير العمل

اترك تعليقاً