نشطاء المقاتلون يشاركون في وقفة تضامنية مع عائلة الشهيدة عائشه الرابي

نشطاء المقاتلون يشاركون في وقفة تضامنية مع عائلة الشهيدة عائشه الرابي

انضم نشطاء مقاتلون من اجل السلام اليوم، الثلاثاء 12 10 2021 في وقفة تضامنية مع عائلة الشهيدة عائشه الرابي قرب حاجز زعترة الاحتلالي شمال الضفة الغربية. وقام بتنظيم الوقفة السيد  يعقوب الرابي زوج الشهيدة ومؤسسة  تاج مئير .

والوقفة اليوم تزامنت مع الذكرى الثالثة لاستشهاد عائشة و في نفس المكان الذي استشهدت فيه . فمن على تلة مطلة على الشارع الرئيسي قرب مستوطنة “رحاليم” القريبة من حاجز زعترة شرق سلفيت، هاجم المستوطنون المركبات الفلسطينية المارة بالحجارة، و اصابوا مركبة زوجها يعقوب الرابي (52 عاما) أثناء عودتهما من زيارة ابنتهما في مدينة الخليل. عائشة استشهدت على الفور تاركة وراءها زوجها وثماني اطفال. 

وخلال الوقفة التضامنيه رفع المشاركون صور الشهيدة عائشه و الطفل الجريح محمد حسين الذي كان بين تسعة آخرين أصيبوا جراء اعتداء المستوطنين آنذاك تحت حماية جيش الاحتلال على أهالي قرية المفقرة جنوب قرية التواني في محافظة الخليل جنوب الضفه الغربية.

اترك تعليقاً